بسبب الدعارة،أم من شيشاوة تحرق ابنتيها Featured

أقدمت سيدة في الأربعينات من عمرها بمنطقة امجاط بإقليم شيشاوة، الأسبوع الماضي، على حرق ابنتها وشقيقتها بواسطة “الماء القاطع”، وذلك لامتهانهما لـ”الدعارة”.

وفي التفاصيل، فإن الأم شكت في تصرفات ابنتها؛ خاصة عندما وجدت بحوزتها مبلغا ماليا مهما إلى جانب ملابس جديدة، وهو ما جعلها تستفسر عن مصدر المال، غير أن الابنة البالغة من العمر 16 سنة رفضت الكشف عن المصدر موهمة والدتها أن خالتها هي من أعطتها المال واشترت لها الملابس.

وبحسب مصادر محلية، فإن الأم لم تصدق كلام ابنتها، فحاصرتها بالأسئلة إلى أن اعترفت أنها تمتهن الدعارة بشكل سري وذلك باتفاق مع خالتها، الشيء الذي أجج غضب الأم وجعلها تربط الاتصال بشقيقتها حيث دعتها للقدوم إلى منزلها قبل أن تضعها رفقة ابنتها في غرفة وتسكب عليهما “الماء القاطع” مسببة لهما حروقا وصفت بالخطيرة، نقلتا على إثرها إلى مستشفى ابن طفيل  لتلقي العلاج.

وعليه، تم اعتقال الأم من طرف رجال الدرك الملكي، وإحالتها على الوكيل العام للملك لدى جنايات مراكش، الذي أمر بإيداعها السجن المدني بالمدينة.

 

تابعوا جديدنا على التويتر من هنا
أنشر هذا الموضوع على الفيسبوك