• عاجل:هذا ماخلص له اجتماع الأمانة العامة للعدالة و التنمية قبل لحظات

    صرح الأمين العام لحزب العدالة والتنمية عبد الإله بن كيران، اليوم الخميس أن الأمانة العامة قررت عقد مجلس وطني للحزب يوم السبت اقرأ المزيد
  • ! وفاة سميرة الفيزازي

    نفت الإعلامية فاطمة الإفريقي في تصريح خاص لمجلة سلطانة الإلكترونية الأخبار التي انتشرت قبل قليل عن وفاة مقدمة النشرة الجوية الشهيرة سميرة اقرأ المزيد
  • لقجع يظفر بمقعد المكتب التنفيذي للكونفدرالية الإفريقية

    ظفر المغربي فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، زوال اليوم، رسميا بمقعد داخل المكتب التنفيذي للكونفدرالية الإفريقية لكرة القدم، بعد اقرأ المزيد
  • عاجل:الرميد رئيسا للحكومة

    اخبار 24 أفادت مصادر من المكتب الوطني لحزب العدالة و التنمية الذي يعقد اليوم مجلسا وطني استثنائيا للنظر في مستجد إبعاد السيد اقرأ المزيد
  • رئيس الحكومة للطلبة المهندسين:”سيروا فتشوا على راسكم..أنا ما عندي مانعطيكم”

    ذكر موقع كشك أن السيد عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المكلف، قد أكد يومه الأربعاء 15 مارس 2017، خلال مشاركته بالمدرسة العليا اقرأ المزيد
  • 20 معلومة غريبة عن كيم كارداشيان!!

    أعلنت نجمة تلفزيون الواقع كيم كردشيان عن 20 معلومة لا نعرفها عنها، وذلك عبر صفحتها الخاصة عبر موقع التواصل الاجتماعي انستغرام. وكتبت اقرأ المزيد
  • من أغرب السرقات:سرقة جثمان ولي من أحد الأضرحة بطنجة

    في سابقة من نوعها، تفاجأ أشخاص خلال تقديمهم لما يسمى بـ "الهدية" بمناسبة المولد النبوي، بأمر صادم ، اليوم الخميس، خلال دخولهم ضريح اقرأ المزيد
  • بسبب الدعارة،أم من شيشاوة تحرق ابنتيها

    أقدمت سيدة في الأربعينات من عمرها بمنطقة امجاط بإقليم شيشاوة، الأسبوع الماضي، على حرق ابنتها وشقيقتها بواسطة “الماء القاطع”، وذلك لامتهانهما لـ”الدعارة”. اقرأ المزيد
  • زوجة مصرية تستقطب صديقاتها للمنزل لمعاشرة زوجها

    اعترفت امرأة مصرية، باستقطاب صديقاتها إلى منزلها، لممارسة الجنس مع زوجها، موضحة أنها تقوم بادعاء المرض بين الحين والآخر، لتبرير زيارة صديقاتها اقرأ المزيد
  • فيديو صادم:الجن يطارد اسرة سعودية بالنار في كل مكان

  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10

منتخب التشيلي يجرد المنتخب الإسباني من لقبه ويخرجه من الدور الأول

جرّد منتخب تشيلي بطل العالم الإسباني من لقبه وأخرجه من الدور الاول بعد أن فاز عليه بهدفين نظيفين على ملعب ماراكانا في الجولة الثانية من دور المجموعات ليخرج الماتادور من الدور الأول في أول مفاجأت البطولة وأغربها.

سجل هدف تشيلي الأول فارجاس في الدقيقة 20 ،وضاعف النتيجة أنجيور في الدقيقة 43 من المباراة ليصبح رصيد تشيلي ست نقاط ليضمن التأهل إلى الدور الثاني بصحبة هولندا فيما تذيلت إسبانيا جدول الترتيب وخرجت بصحبة أستراليا من البطولة.

خافي مارتينيز بدلا من بيكيه وبيدرو محل تشافي ..هكذا كانت التغييرات التي أعلن عنها ديل بوسكي على التشكيلة الاساسية لمنتخب إسبانيا ومع ذلك لم تنعكس على الأداء بأي حال من الأحوال ولولا أن المنتخب التشيلي ليس بالقوة التي ظهرت عليها الطواحين لشهدت المباراة خماسية أخرى.

دخل إسبانيا المباراة ولا يوجد طريق أمامها سوى الفوز وإلا فالخروج المبكر سيكون المصير المحتوم لبطل العالم الذي ظلت الصحف العالمية تتغنى به طيلة أربع سنوات على أنه الثورة القادمة التي ستغير مسار القوى الكروية في العالم.

وفي المقابل كان سامباولي المدير الفني لتشيلي مدركا لحجم الفريق الذي يواجهه وقدرته على الهجوم الضاري فأجبر لاعبيه على الالتزام الدفاعي وعدم مهاجمة مرمى كاسياس إلا بعدد قليل من اللاعبين لا يتجاوز أربعة على أقصى تقدير.

وأقحم سامباولي بالثلاثي فيدال وفارجاس وسانشير ليكون الثلاثي شكلا هندسيا أقرب إلى المثلث في مهاجمة مرمى كاسياس الذي كان مرتبكا ليس فقط من الخماسية والأداء الهزيل أمام هولندا بل من الشبح الذي يطارد إسبانيا بشان احتمالية خروجها المبكر من المباراة.

مع اللحظات الأولى للمباراة ظهر المنتخب الإسباني مهتزا غير قادر على بناء هجمة منظمة ولا أحد يعرف السبب هل هو الانهاك الذي عاناه اللاعبون طوال موسم شاق أم سوء توظيف لقدرات اللاعبين من المدير الفني ديل بوسكي.

وأدرك جمهور تشيلي أن الماتادور لم يقدم شيئا فاشتعلت المدرجات تشجيعا لتشيلي من أجل إحراز هدف مبكر لإرباك حسابات الفريق المرشح لنيل اللقب.

كان منتخب تشيلي على موعد مع الهدف الأول في الدقيقة 20 من المباراة بعد أن استقبل فارجاس الكرة من إنجيوز ليستقبل الكرة ويراوغ كاسياس ويسدد بسهولة في المرمى ليشكل الهدف ضغطا كبيرا على ديل بوسكي .

حاولت إسبانيا التماسك لكنها اصطدمت بالتنظيم الدفاعي لتشيلي وقبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين ضاعف أنجيور صانع الهدف الأول النتيجة بتسجيل الهدف الثاني من متابعة رائعة وتسديدة عجز كاسياس عن اللحاق بها.

أنتهى الشوط الأول بتقدم تشيلي بهدفين ، ولكن ذلك لم يتسبب في استسلام الاسبان للمباراة فنزل اللاعبون إلى أرض الملعب في الشوط الثاني على أمل التعويض ولكن كانت المفاجأة الثانية هي في عدم قدرة دييجو لكوستا على التأقلم فالانطلاقات التي يتميز بها اللاعب أجهضها سامباولي بغلق المساحات الكبيرة ليخسر النجم الإسباني أهم مميزاته وأمام فشل وسط الملعب في مده بالكرات باتت صفته الثانية كقناص امام المرمى تتوارى إلى الخلف.

ولم يكن التبديل الذي أجراه ديل بوسكي بإشراك كوكي نجم أتلتيكو مكان تشابي ألونسو الذي أضاع أكثر من فرصة هو الحل السحري كي يرم الماتادور من البوابة التشيلية.

وخرج دييجو كوستا من أرض الملعب في الدقيقة 64 ليدخل توريس لاعب تشيلسي ولكن الضغوط الهائلة التي يعاني منها الأسبان لم تتح له الفرصة كي يحصل على فرصة للتأقلم خاصة أن توريس ليس المهاجم الذي يصنع الفرص لنفسه بل ينتظرها حتى تأتي إليه.

مر الوقت انهالت الفرصة التشيلية على مرمى كاسياس والتي أنقذ بعضها تارة أو شتتها الدفاع الإسباني تارة أخرى ولولا التحفظ الدفاعي لتشيلي لخرجت إسبانيا بنتيجة كبيرة.

وأحتسب حكم المباراة ست دقائق وقت بدل ضائع ولكن لم يظهر أي تأثير لهذا القرار على أداء الأسبان والذي لم يكن الوقت يتسبب له في أي مشكلة بل كان الوصول إلى المرمى التشيلي هو اللغز الإسباني، الذي ظل اللاعبون والجهاز الفني يبحثون له عن حل ..ولكن فقدوا الأمل ليخرج بطل العالم مجردا من لقبه من الدور الأول للبطولة.



المصدر هيلابرس
تابعوا جديدنا على التويتر من هنا
أنشر هذا الموضوع على الفيسبوك